100صوت#

كانت النساء دائمًا العمود الفقري للحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر. اليوم نحتفل النساء الملهمات داخل المنظمة.
نساء الصليب الأحمر والهلال الأحمر / أصواتنا
عرض الكل

"اعتنت سيدات كاستيليوني بالجنود الذين أُصيبوا بجروح في معركة سولفِرينو وهدّأتهم. لكن حين أُسّس الصليب الأحمر بعد ذلك بأربع سنوات، لم يكن فيه ولا امرأة واحدة. ولا تزال النساء اليوم يعتنين بالجرحى ويداوينهم، لكن هل يوجد في دوائر صنع القرار سيدات؟"

– IFRC Everyone Counts Report, 2019
هل كنت تعلم ...

تبلغ المسافة الزمنية التي تفصل السيدات عن سدّ الفجوة الجنسانية على المستوى العالمي 118 سنة.